الاحصائيات المتقدمة

تقليص

إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

من كتاب لا تحزن (1) *** يا الله***

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • Font Size
    #1

    من كتاب لا تحزن (1) *** يا الله***

    يــا الله


    { يسأله من في السموات والارض كل يوم هو في شأن } : إذا اضطرب البحر وهاج الموج وهبت الريح العاصف ، نادى أصحاب السفينة : يا الله.
    إذا ضل الحادي في الصحراء ومال الركب عن الطريق وحارت القافلة في السير ، نادوا : يا الله.
    إذا وقعت المصيبة وحلت النكبة وجثمت الكارثة ، نادى المصاب المنكوب : يا الله.
    إذا أوصدت الأبواب أمام الطلاب ، وأسدلت الستور في وجوه السائلين ، صاحوا : يا الله.
    إذا بارت الحيل وضاقت السبل وانتهت الامال وتقطعت الحبال ، نادوا : يا الله.
    إذا ضاقت عليك الأرض بما رحبت وضاقت عليك نفسك بما حملت ، فاهتفت : يا الله.
    ولقد ذكرتك والخطوب كوالح *** سود ووجه الدهر أغبر قاتم
    فهتفت في الأسحار باسمك صارخا **** فإذا محيا كل فجر باسم
    إليه يصعد الكلم الطيب ، والدعاء الخالص ، والهاتف الصادق ، والدمع البريء ، والتفجع الواله.
    إليه تمد الأكف في الأسحار ، والأيادي في الحاجات ، والأعين في الملقات ، والأسئلة في الحوادث.
    باسمه تشدو الألسن وتستغيث وتلهج وتنادي ، وبذكره تطمئن القلوب وتسكن الأرواح ، وتهدأ المشاعر وتبرد الأعصاب ، ويثوب الرشد ، ويستقر اليقين ، { الله لطيف بعباده }
    الله :
    أحسن الأسماء وأجمل الحروف ، وأصدق العبارات وأثمن الكلمات ، { هل تعلم له سميا }
    الله :
    فإذا الغنى والبقاء ، والقوة والنصرة ، والعز والقدرة والحكمة ، { لمن الملك اليوم لله الواحد القهار }
    ا لله :
    فإذا اللطف والعناية ، والغوث والمدد ، والود والإحسان ، { ومابكم من نعمة فمن لله }
    الله :
    الجلال والعظمة ، والهيبة والجبروت.
    مهما رشفنا في جلالك أحرفا *** قدسية تشدو بها الأرواح
    فلأنت أعظم والمعاني كلها *** يارب عند جلالكم تنداح
    اللهم فاجعل مكان اللوعة سلوة ، وجزاء الحزن سرورا ، وعند الخوف أمنا.
    اللهم أبرد لاعج القلب بثلج اليقين ، وأطفىء جمر الأرواح بماء الإيمان.
    يا رب ، ألق على العيون الساهرة نعاسة امنة منك ، وعلى النفوس المضطربة سكينة ، وأثبها فتحا قريبا.
    يا رب اهد حيارى البصائر إلى نورك ، وضلال المناهج إلى صراطك ، والزائغين عن السبيل إلى هداك.
    اللهم أزل الوساوس بفجر صادق من النور ، وأزهق باطل الضمائر بفيلق من الحق ، ورد كيد الشيطان بمدد من جنود عونك مسومين. اللهم أذهب عنا الحزن ، وأزل عنا الهم ، واطرد من نفوسنا القلق.
    نعوذ بك من الخوف إلا منك ، والركون إلا إليك ، والتوكل إلا عليك ، والسؤال إلا منك ، والاستعانة إلا بك ، أنت ولينا ، نعم المولى ونعم النصير
    [gdwl] [/gdwl][gdwl][/gdwl][gdwl]
    واني لست أرى نفسي شيئا مذكورا ليتني كنت هباءا منثورا او ترابا تدوسه الاقدام ولا اقف بين يدي ربي ذلك الموقف الرهيب الذي يخشاه الانبياء فكيف بأمة مذنبة مثلي .

    ان الله لما تجلى مجرد التجلي فقط للجبل جعله دكا ومن منظر الجبل فقط خرالنبي موسى صعقا

    فكيف اقف بين يديه ويسالني عن ذنوبي وغفلتي وتقصيري ولا املك حينها حتى ان ادك او اصعق فلا مفرحينما يوضع الكتاب
    [/gdwl]

  • Font Size
    #2
    ولقد ذكرتك والخطوب كوالح *** سود ووجه الدهر أغبر قاتم
    فهتفت في الأسحار باسمك صارخا **** فإذا محيا كل فجر باسم
    مهما رشفنا في جلالك أحرفا *** قدسية تشدو بها الأرواح
    فلأنت أعظم والمعاني كلها *** يارب عند جلالكم تنداح كلمات رائعه اختى فى الله وبارك فيكى وجعله فى ميزان حسناتك

    تعليق


    • Font Size
      #3
      بارك الله فيك
      [gdwl] [/gdwl][gdwl][/gdwl][gdwl]
      واني لست أرى نفسي شيئا مذكورا ليتني كنت هباءا منثورا او ترابا تدوسه الاقدام ولا اقف بين يدي ربي ذلك الموقف الرهيب الذي يخشاه الانبياء فكيف بأمة مذنبة مثلي .

      ان الله لما تجلى مجرد التجلي فقط للجبل جعله دكا ومن منظر الجبل فقط خرالنبي موسى صعقا

      فكيف اقف بين يديه ويسالني عن ذنوبي وغفلتي وتقصيري ولا املك حينها حتى ان ادك او اصعق فلا مفرحينما يوضع الكتاب
      [/gdwl]

      تعليق


      • Font Size
        #4
        رائع جدا
        شكرا لك اختي الكريمه
        اللهم يارب مسني وأهلي الضر وأنت أرحم الراحمين

        تعليق


        • Font Size
          #5
          بارك الله في الأخت الكريمه
          قرأت انا النص تبقى النص من الكتاب
          اتمنى لو ان لكل واحد نسخه من كتاب لاتحــــــــــــــــــــــــزن يخاطب: المريض , الصحيح , المسلم , العاصي , الفقير, الغني , المتواضع , المتكبر , الشاب , العجوز , المرءاه , الرجل ـ الكــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــل ... كتاب والله مفيد

          تعليق


          • Font Size
            #6
            مشكورين وبوركتم
            [gdwl] [/gdwl][gdwl][/gdwl][gdwl]
            واني لست أرى نفسي شيئا مذكورا ليتني كنت هباءا منثورا او ترابا تدوسه الاقدام ولا اقف بين يدي ربي ذلك الموقف الرهيب الذي يخشاه الانبياء فكيف بأمة مذنبة مثلي .

            ان الله لما تجلى مجرد التجلي فقط للجبل جعله دكا ومن منظر الجبل فقط خرالنبي موسى صعقا

            فكيف اقف بين يديه ويسالني عن ذنوبي وغفلتي وتقصيري ولا املك حينها حتى ان ادك او اصعق فلا مفرحينما يوضع الكتاب
            [/gdwl]

            تعليق


            • Font Size
              #7
              جزاك الله خيره كثيرا

              تعليق


              • Font Size
                #8
                بارك الله فيك أختي دائما مميزة

                تعليق


                • Font Size
                  #9
                  جزاكم الله خيرا
                  [gdwl] [/gdwl][gdwl][/gdwl][gdwl]
                  واني لست أرى نفسي شيئا مذكورا ليتني كنت هباءا منثورا او ترابا تدوسه الاقدام ولا اقف بين يدي ربي ذلك الموقف الرهيب الذي يخشاه الانبياء فكيف بأمة مذنبة مثلي .

                  ان الله لما تجلى مجرد التجلي فقط للجبل جعله دكا ومن منظر الجبل فقط خرالنبي موسى صعقا

                  فكيف اقف بين يديه ويسالني عن ذنوبي وغفلتي وتقصيري ولا املك حينها حتى ان ادك او اصعق فلا مفرحينما يوضع الكتاب
                  [/gdwl]

                  تعليق


                  • Font Size
                    #10
                    في ميزان حسناتك

                    تعليق

                    Loading...


                    يعمل...
                    X